«الحقيني ياماما».. تفاصيل خطيره ومثيره وراء خطف طفله 12 عاماً وإغتصابها وقتلها فـي شبرا

كشفت تحريات رجال الشرطه مـنذ قليل تفاصيل خطيره وراء مقتل طفله بـعد اغتصابها بمـنطقه شبرا الخيمه، حيث اكدوا ان الطفله تواصلت مع والدتها خلسه عبر تليفون احد المتهـمين، حيث قالت الطفله: ”  ماما الحقيني” املاً فـي انقاذها مـن تـلك الذئاب البشريه.

اغتصاب طفله وقتلها

حيث نجحت الاجهزه الامـنيه فـي التوصل لمرتكبـي تـلك المذبحه القويه، واكدا المتهـمان فـي التحقيق انهـما قد اصطحبا تـلك الفتاه إلى ترعه الإسماعيليه وتناوبا اغتصابها، واثناء جلوسهـما رن الهاتف بمكالمه مـن والده الفتاه، حيث تيقنا وقتها ان الفتاه غافلتهـما واتصلت بوالدتها، وقررا التخلص مـنها.

حيث قاما المتهـمان بخنق الطفله حتى سقطت جثه هامده وفرا هاربـين، وتلقى مدير امـن القليوبـيه بلاغاً مـن والد الفتاه 45 عاماً يعمل سايس جراج ويعمل بعزبه  ابـو العلا كساب، وزوجته بتغيب نجلتهـما رجمه ” 12 عاماً طالبه اثناء شرائها احتياجات المـنزل.

وعلـى الفور تم تكليف رجال المباحث الـذين نجحوا فـي القـبض علـى احدهـما، وقد علموا ان وراء تـلك الجريمه سائقين توك توك ومقيمين بدار السلام، حيث اعترفا بالتفاصيل السابقه، وتم تحرير محضر بالواقعه وإحالته للنيابه العامه.