تفاصيل مثيره وراء العثور علـى جثه “سيده مذبوحه” فـي مـنطقه سكنيه بالجيزه

قالت الإداره العامه لمباحث الجيزه برئاسه اللواء “رضا العمده”، بان الجهـود التـي قامت بها مـن اجل كشف غموض واقعه العثور علـى جثه “ربه مـنزل” وهـي مذبوحه داخل مسكنها فـي مـنطقه تشتيل فـي الوراق، قد اسفرت عـن إلقاء القـبض علـى المتهـمين فـي هذه الواقعه خـلال الساعات الماضيه.

وكـان العقيد محمد عرفان مفتش مباحث شمال الجيزه قد تلقى إخطار يفـيد بالعثور علـى جثه ربه مـنزل تبلغ مـن العمر 44 سنه، داخل مـنزلها، وذلك فـي دائره قسم شرطه الوراق، وعلـى الفور صدرت التعليمات بإنتقال رجال المباحث إلى مكـان الواقعه مـن اجل كشف تفاصيل هذه الجريمه عـن قرب.

وبالفعل قد اسفرت جهـود فرق البحث عـن التوصل إلى بعض المعلومات حول الواقعه، حيث تبـين بانشهـود عيان مـن الجيران اكدوا انهـم ظلوا طوال يـوم كامل يطرقون الباب علـى المجني عليها دون استجابه،وهـو الامر الـذي اثار حاله مـن الشكوك بداخلهـم، وجعلهـم يقوموا بكسر باب الشقه، فدخلوا عليها ووجدوها مسجاه علـى سريرها ومذبوحه.

وعلـى الفور صدرت التعليمات بضروره إلقاء القـبض علـى المتهـمين، وإحاله الامر بالكامل إلى النيابه مـن اجل ان تقوم الاخيره بإتخاذ كافه الإجراءات اللازمه مـن اجل إنهاء التحقيقات فـي هذه الواقعه المثيره للجدل، والتـي اثارت حاله مـن الرعب والخوف لدى المواطنين فـي مـنطقه الوراق علـى مدار الساعات القليله الماضيه.