عشاق محمد صلاح يتلقون صدمه قويه بإصابته قـبل نهايه المباراه تبدد فرحه الفوز علـى سوازيلاند

تعرض اللاعب محمد صلاح لإصابه قويه قـبل نهايه مباراه مصر ضد سوازيلاند ضمـن المرحله الثالثه مـن تصفـيات كاس امم افريقيا فـي الكاميرون 2019، والتـي أنـتهت بفوز كـبـير لمـنتخب الفراعـنه باربعه اهداف مقابل هدف، ولكن إصابه صلاح بددت فرحه جماهـير المـنتخب وعشاق محمد صلاح، حيث خرج مـن المباراه مصابا فـي نهايتها ليكمل المـنتخب المصري اللقاء بـ10 لاعبـين بسبب اتنفاذ فرص التبديل.

تفاصيل الإصابه.. “ليـست خطيره”

وكشف هاني رمزي، المدرب العام لمـنتخب مصر، تفاصيل إصابه محمد صلاح، وقال فـي تصريحات تليفزيونيه: “التشخيص المبدئي لإصابه صلاح، وفقا لطيب المـنتخب هـو شد قوي فـي العضله”، وتابع قائلا “الإصابه ليـست تمزق واعتقد انها ليـست خطيره”، واستطرد بالقول: “لكن الإصابات العضليه تحتاج لاشعه عقـب إراحه العضله، وهـو ما سيحدث لمحمد صلاح”، وختم رمزي قائلا: ” اتمـنى انها لن تكون قويه، صلاح لاعب رائع ومفـيد للغايه لمـنتخب مصر”.

فوز مصر الكـبـير اليـوم يجعل مـنتخب الفراعـنه فـي صداره المجموعه العاشره برصيد 6 نقاط متفوقا علـى مـنتخب تونس بفارق الاهداف، وبالتالي هذه الصداره مؤقته بأنـتظار مباراه تونس والنيجر غدًا، وشهدت مباراه مصر وسوازيلاند تالقًا مـن النجم محمد صلاح، بتسجيله هدفا عالميا مـن ركنيه رائعه سددها بقوه وخادعت حارس سوازيلاند لتدخل المرمى.

وجدير بالذكر ان سيرجيو راموس، مدافع ريال مدريد، تسبب فـي تعرض محمد صلاح لإصابه سابقه بالكتف، فـي نهائي دوري الابطال، الـذي شهد فوز ريال مدريد باللقـب رقم 13 فـي تاريخه، عقـب الفوز علـى ليفربول فـي النهائي بثلاثه اهداف مقابل هدف.